F.R.M.C: Home Communiqué مدرب المنتخب الوطني للدراجات يتجاوز مرحلة الخطر بعد تعرضه لحادثة سير

مدرب المنتخب الوطني للدراجات يتجاوز مرحلة الخطر بعد تعرضه لحادثة سير

تعرض مدرب المنتخب الوطني للدراجات داخل الحلبة الفرنسي السيد أندري ليسبانيول لحادثة سير خطيرة  خطيرة خلال مشاركته ضمن فعاليات البطولة الوطنية للدراجات التي جرت قبل أسبوع بمدينة بنسليمان

.وتعود تفاصيل الحادثة، حين كان المدرب الفرنسي يهم بالعودة إلى فندق الإقامة على متن دراجته النارية بعد نهاية اليوم الأول من السباق، وخلال توقفه بإحدى المدارات وسط المدينة  فوجئ بسيارة  قادمة  بسرعة كبيرة من الجانب الأيسر دهسته على مستوى الرجل اليسرى ليتم نقله إلى المستشفى الأقليمي بمدينة بنسليمان.

وفور علمهم بالخبر، انتقل  أعضاء المكتب الجامعي وعلى رأسهم رئيس الجامعة الاستاذ محمد بلماحي إلى قسم المستعجلات ببنسليمان وعملوا على   نقل المدرب الفرنسي على وجه السرعة إلى إحدى المصحات الخاصة بمدينة الدار البيضاء حيث خضع أندري ليسبانيول لعملية جراحية مستعجلة لترميم القدم و معالجة الكسور على مستوى الساق والفخد.

ونظرا لخطورة الإصابة، أوصى الطبيب المعالج بضرورة استكمال علاجه بفرنسا، حيث عملت  السفارة الفرنسية  بالمغرب بتنسيق تام مع الجامعة الملكية المغربية للدراجات على تأمين نقله الى  فرنسا  عبر طائرة خاصة مجهزة بكل المستلزمات الطبية حيث تم إخضاع اندري ليسبانيول فور وصوله باريس لعملية جراحية أولية  .

ويعد المدرب الفرنسي أندري ليسبانيول من خيرة مدربي سباق الدراجات داخل الحلبة، حيث توج صحبة المنتخب الوطني بلقب البطولة الإفريقية خلال دورة 2016 بالدار البيضاء كما حافظ على نفس المكسب خلال مشاركته الأخيرة بمنتخبي الكبار والشبان بدورة دوربان بجنوب افريقيا شهر فبراير الماضي، ونال لقب البطولة العربية على الطريق بشرم الشيخ سنة 2016 والأقصر سنة2017